القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر المنشورات [LastPost]

لماذا لا أعود لبلادي ؟؟


كتب : جاسم الطاهر
سنة 1990 عند وصولي الى امريكا قامت الحكومة الامريكية بدفع ايجار البيت والكهرباء والماء لمدة ستة اشهر ،، بعدها انا اتكفل بالفواتير احد الاشهر تأخرت عن دفع فاتورة الكهرباء البالغة 400 دولار ،، قامت الشركة بقطع الكهرباء عن البيت نحن اخذنا الامور ببساطة لان متعلمين بالعراق اشتريت شموع بالبيت وجلسنا انا واطفالي احكي لهم قصص ماساتنا بالعراق.
بعد ساعات تجمع جيراني الامريكان وسالوا لماذا لاتوجد عندكم كهرباء..؟ 
جاوبت الاسبوع القادم استلم الشيك من العمل وادفع الفاتورة ،،قالوا وهل تبقى هذا الاسبوع مع اطفالك بدون كهرباء اجبت نعم انا خلصت عمري بجبهات القتال واهلي في بغداد كذالك ماكو كهرباء مسالة جدا طبيعية ،، ذهبوا واشتروا مولد صغير لنا واتصلوا بقنوات فضائية جاءت لمقابلتي واصبحت قضية راي عام عائلة بدون كهرباء ،، الشركة اعتذرت مني وقالوا لك سنة كاملة كهرباء مجانا مع هدية الف دولار كاش اخبرتهم انا مشتري لحم ودجاج بالثلاجة ورميته بالزبالة لان طفت الكهرباء اعطوني كارد للتسوق 1500 دولار وقالوا بس اكفينا شرك لان انفضحنا امام الشعب وسمعت الشركة اصبحت سيئة ،، شعب باكمله لاتوجد كهرباء اطفال وكبار سن .. مستشفيات بدون كهرباء ،، ويخرج الوزير بكل صلافة يضحك على الشعب ويقول سنصدر كهرباء للخارج ،،، ولايوجد من يحاسبة او يلقيه بالسجن ! *

* كاتب المنشور هو لاعب التنس العراقي الكابتن جاسم الطاهر الذي يعيش في المهجر بالولايات المتحدة الامريكية و يعمل مدربا للتنس في احد نواديها .

تعليقات

Electronic money exchangers listing