أخر الأخبار

عبد الباسط النائلي يكتب عن تاورغاء...


عبد الباسط النائلي يكتب عن تاورغاء...

بكت العين أوجاعاً على أهالي تاورغاء، و دماً ينسكب على الخدود، يشقها كما تشق الوديان الصخور.

ألا أهالي تاورغاء قد بكت عليكم القلوب قبل العيون دماً..!!  وأوجع الفؤاد بكاء الشيوخ والنساء قبل الأطفال شجناً، وقد زاد هماً وحزناً على القلب أطفالاً في المخيمات يبكون الجوع ، وشدة وقسوة الشتاء برداً ، ورجفةً تحطم الضلوع، ويزيد هم القلب فتيات أنسن من الحرمان، أن يزينن جمالهن بالزينة، ويضعن على أجسادهم الطيب.

أقدامهن من الحفاة مشققة، وأيديهن هجرت نقش الحناء والمرطبات والحلى ، وشباباً انتزعت منهم الشهوات والرغبات،  وصارت في عقولهم شهوات ورغبات الانتقام .

أن ما حدث لأهالي تاورغاء سوف يجنيه من كان السبب فيه، وأن طال الزمن وكان علي من تسبب في معاناتهم ، أن يعلم أن العفو عند المقدرة من صفات الأنبياء ... سيكون تاريخ تاورغاء وأبنائها مجداً تردده الأجيال فخراً وتمجيداً .
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    Digital currency exchangers list



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -