أخر الأخبار

في البدء كانت بولندا ....!!!


في البدء كانت بولندا ....!!! 

سالم أبوظهير..صحيفة فسانيا

مقتنع أنا بأن الأنتفاضات التي إندلعت في المنظقة العربية مطلع 2011م ، كان مخطط لها ، أو (على أقل تقدير) تم إستغلالها لتصب مخرجاتها في مصلحة جهات خارجية ، لاتتفق مصالحها مع مصالح الشعوب التي ثارت على حكامها ، ونجحت بدعم هذه الجهات في أن تنزع الحكم من بعض الحكام العرب انتزاعا ،فتطرد زين العابدين ،وتحاكم حسني مبارك ،وتقتل على صالح ومعمر القذافي، وتقلق وترعب وتخيف وتؤرق مضاجع بعض من لايزال يجلس على كرسي الحكم ،ملوك ورؤساء ،وسلاطين وأمراء، صار همهم التشبث بكراسيهم ،وإجهاض أعصار اي إنتفاضات في مهدها بقوة المال والسياسة والسلاح حتى لايصيبهم شرها .
  (ثوراث الربيع العربي)، كما سموها سبقها ربيع وارسو في عام 1956م ، حين ثار عمال المصانع في بولندا ضد السوفييت ، وأضربوا عن العمل، إحتجاجاً منهم على موسكو التي منعت عاملاً بولندياً معادياً لسياسات ستالين أسمه فلاديسلاف غومولكا ، من أن يتقلد منصب أمين عام الحزب الشيوعي البولندي،لكن موسكو فشلت في ذلك ،وأستجابت لمطالب رفاق غومولكا الذي تحول لبطل شعبي في بولندا ورمزاً للحرية.
من نتائج ربيع وارسو 1956م ، التخلص من سطوة وعنجهية الكرملين، وأستعادة كثيراً من المزارعين في بولندا لمزارعهم المغتصبة من الحزب الشيوعى ، حدث هذا بدون إراقة نقطة دم واحدة ،وأزهرت بولندا بربيعها ، وتغنت به ،واحتفلت بانجازاته ، وحقق زعماء الكرملين للعمال البسطاء مطالبهم دون استخدام السلاح ،إلا سلاح الأضراب العام الشامل في ربيع بولندي مختلف فتك بالروس وأجبرهم على الجلوس للتفاوض مع العمال البولنديين وليقر بحقهم في تقرير المصير.
  وقبل أن ينصرم عقد ثمانينات القرن المنصرم هبت نسائم الربيع البولندي مرة أخرى، نسائم لم تراق فيها الدماء ،لكنها مسالمة وديعة تتخد من إضراب قاده عامل كهرباء بسيط في مصنع للسفن أسمه ( ليخ فاوينسا ) ، دق مسمار غليظ في نعش الشيوعية، خلص بولندا من التبعية للكرملين والشيوعية والاتحاد السوفيتي، فاوينسا حصل على جائزة نوبل عام 1983م، وفاز برئاسة بلاده عام1990م، وجنت بولندا ثمار ربيعها .
فمتى تتعلم دول الربيع العربي من ربيع بولندا..؟؟، الذي تسامح مع الشيوعين أنصار النظام السابق، وأستفاد من خبراتهم، ومكنهم من الانخراط والمشاركة في بناء بولندا ، و لم يسامح من تورطوا في سفك دم بولندي أخر مستنداً على أفكار الشيوعية التي أنتهت ،فضمن لهم محاكمات عادلة، رافق هذه المحاكمات أعلام شريف نزيه ،همه بولندا فقط،وضح للبولنديين بشكل احترافي منظم وشفاف ونزيه لماذا تتم محاكمة من أجرموا في حق بولندا وشعبها... ؟!! 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    Digital currency exchangers list



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -