أخر الأخبار

قصة يوسف المكي


صحيفة المنظار: مانشستر
مطلع الاسبوع الماضي ، تناولت بأهتمام معظم الصحف المحلية في بريطانيا، ومواقع التواصل الاجتماعي بمختلف الجاليات العربية والاسلامية المقيمة بالمملكة المتحدة، الخبر الذي هز المجتمع البريطاني كله ، وقصة الشاب يوسف المكي البالغ من العمر سبعة عشر ربيعاً ، والذي تعرض للطعن حتى فارق الحياة في ضاحية هيل بارنز الواقعة في مانشستر الكبرى، وهي واحدة من الضواحي البريطانية شديدة الثراء.

يوسف المكي بحسب مانقلته صحيفة الميرور البريطانية الواسعة الانتشار، أمه بريطانية ،ووالده لبناني  شاباً محبوباً من الجميع ، وعطوفاً على الجميع ، يمارس الرياضة بانتظام في اوقات فراغه ، ويافع ومتميز عن اقرانه في كل شىئ. وكان حلمه أن يصبح جراح قلب،

اضافت صحيفة الميرور ، أن بول الحارس الشخصي لللاعب ديفيد بيكهام ،كان قريب من مكان الحادث ،عندما تلقى يوسف ضعنة سددها قاتله بعناية لقلبه ، واضاف بول للصحيفة مؤكداً " حاولت مساعدته  مع صديقه جيمس الذي كان يضغظ على الجرج العميق ، وانا اتصل بالاسعاف ، التي وصلت بسرعة مع  جهاز الصدمات الكهربائية؛ لكنَّنا لم نستطع استخدامه، إذ كانت الطعنة مسددة إلى القلب. كل ما استطعنا فعله هو الاستمرار في الضغط على الجرح. وأظن أنَّه لفظ أنفاسه الأخيرة في موقع الحادث بعد وصول الاسعاف بدقائق قليلة جداً " 

المنظقة التي لقى يوسف حتفه فيها ، من أرقى الاحياء في مانشستر،وفي بريطانيا كلها ، يقطنها الاثرياء، من المشاهير في الفن والرياضة الذين يستأجرون شركات أمن خاصة لحراسة قصورهم وحمايتهم الشخصية .
  درس يوسف المكي في مدرسة (قرامر) ، والتي تبلغ مصاريف الدراسة فيها  مايقارب من 12 ألف جنيه إسترليني ،  وقد خصصت مدرسته دقائق صمت احتراما لذكراه ،وقد التقى كثير من أصدقاء يوسف وزملائه خارج اسوارها بعد مقتله،وو ضعوا عددٌ كبير من الزهور والهدايا والصور، على كرسيه الفارغ في الفصل، كما جمع الطلبة ، ما يزيد عن 17 ألف جنيه إسترليني تبرعاً لاسرته.
عمدة مانشستر الكبرى السير أندي بورنهام قال للميرور "  إنَّه قد تكون هناك حاجة لعقوباتٍ أغلظ وتدابير شرطية أكثر صرامة، مثل زيادة عمليات الإيقاف والتفتيش" وأضاف" أنَّ دلالة الهجوم الذي حدث في مثل هذا المكان المهم والذي يقطنه اثرياء ، تشير إلى أنَّ مشكلة جرائم الطعن بالسكاكين ليست مقصورةً على «مجتمعٍ واحد بعينه، أو فئة بعينها».

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    Digital currency exchangers list



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -