أخر الأخبار

السيناريوهات المُحتملة للحرب

السيناريوهات المُحتملة للحرب


كتب: عمرو الاسطى

*-انتصار المليشيات والتي عددها يفوق عدد شعر رأسك، وعودة مسلسل الابتزاز للحكومات ونحنا اللي حررناكم وعودة طرابلس خاصة وليبيا عامة لمسلسل النهب المنظم وظهور مليونيريات الحرب، ونفوذ أفراد ما في من يحكم فيهم، استمرار مسلسل انهيار الدولة وانتشار الفساد في كل مفاصلها وضياع البسطاء بين الرجلين لعدم وجود رادع للمليشيات بالذات بعد دسكة حرارنكم واحتمال الحرب بينهم لاقسام الغنيمة والمكاسب.

*- انتصار الجيش بقيادة المشير وعندها تكون قيادة موحدة وانتهاء شبح التقسيم ووجود راس واحد لإدارة الدولة وانتهاء الانقسام السياسي وجميع الأجسام الموجودة حاليا ولهذا نوعين من السيناريوهات القادمة: *أولها ترك العمل السياسي والالتزام بتأمين البلاد والعباد وترك عجلة الانتخابات تدور وفيه احتمال ازدهار ليبيا من جديد حسب القيادة السياسية 

او * يصل للسلطة وتظل بعض الثغور المناهضة له ولكنها لا تؤثر علي الشكل العام من الاستقرار والتفاف نحو تأمين الدولة ليظهر انه احسن من المليشيات و ليكتسب تأييد الناس عند مقارنة سلطته بسلطة المليشيات، ايضا تتجه ليبيا للبناء ولو بخطوات بطيئة.

*- السيناريو الثالث وهو ضعيف جدا الاتفاق بين 

الجيش والمليشيات علي الجلوس للحوار واقتسام السلطة ويظل الاستقرار ضعيفا كوّن كل طرف رح يحاول يقوى منطقة نفوذه علي حساب البناء .
كل واحد يختار السيناريو اللي يناسبه ويشوف عيوبه ومميزاته.، ولو حد عنده سيناريو جديد يضيفه بس من واقع تحليل مَش حلم وكلام انشاء .

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    Digital currency exchangers list



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -