القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر المنشورات [LastPost]

البهلول عرفة يكتب عن محفوظ التارقي

البهلول عرفة يكتب عن محفوظ التارقي

محفوظ محمد التارقي هذا الغزال الأسمر الذي كان ولايزال النجم الساطع فى سماء شرفة الملاحة وما جاورها الشخصية التي حازت على محبة الجميع لما تحظى به من طيبة وخلق عالي وخفة ظل وحديث لا يمل ذو شجون ممزوج بالفكاهة.

علاقتى باخي وصديقي محفوظ تتخطى حدود هذا العالم الافتراضي (الفيس)بكثير حيث تكون نسيج هذه العلاقة الاخوية منذ أن كنا صغار نلعب ونمرح أيام (طوابى) الهندى وسواني الملاحة نرعى الأغنام فى (سانية) الدحيمات المجاورة لبيتنا، وكذلك أيام مقاعد الدراسة بمدرسة حطين للتعليم الأساسي فكان التارقي ضمن كوكبة التلاميذ المتفوقين و المتميزين بإمكانياته وقدراته العلميةومواهبه المختلفة لعل من أهمها الرياضية حيث كان محبا لممارسة كرة القدم وتحديدا فى حراسة المرمى فكان السد المنيع المدافع عن شباك المرمى.

محفوظ التارقي أصيل شرفة الملاحة بسوق الجمعة أبن العائلة العريقة الضاربة فى جذور التاريخ الإنساني التي يتكون منها النسيج الاجتماعي لشرفة الملاحة،فكانت تلك العائلة الطيبة محط أنظار واحترام كل أهالي المنطقة ومرضبا للأمثال في الصفات الطيبة التي تشربتها من أسلافها الأولين..وكيف لا فهو أبن الحاجة (مني بنت حواء) التي هي بمثابة امنا جميعا.
أردت من خلال هذه الكلمات المتواضعة التعبير أن مودتى ومحبتى لهذا الصديق العزيز متمنيا له دوام التوفيق والنجاح والصحة والعافية له ولكل أفراد أسرته الرائعة.. وكما يقول المثل الليبى:( إلى ما يعرف الصقر يشويه).

تعليقات