القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر المنشورات [LastPost]

تُغَادِرُنِي لِسَلِيمَة بْن نُزْهَة


تُغَادِرُنِي لِسَلِيمَة بْن نُزْهَة


تُغَادِرُنِي بِلَا مَوْعِد
بِلَا صَافِرَةِ إِنْذَار
بِلَا زَاد
بِلَا مَحَطَّةِ لِقَاءِ أُخْرَيَةِ
بِلَا قِبَلَات وَدَاعٍ حَار 
****
تُغَادِرُنِي لَا أَدْرِي
إِلَى أَيْنَ...
تَسْلُبُنِي وَأَنْتَ تُغَادِر
عُنْفُوَانِيٌّ
فَأَبْكِيكَ حَتَّى تَرْتَوِي
طُرْقَاتِ الْمَدِينَةِ الشَّاحِبَة
مِنْ فَيْضِ مَدَامِعِيِّ
وَتَعْشَوْشِبُ تَحْتَ خَطْوَاتِكَ
صَحَارِيُهَا الْقَاحِلَةُ
فَتُشْرِقُ جَدَائِلِيُّ بِألْفِ ألْفِ
قَمَرَ فِضَّيْ
يُطَارِدُ سَمَرَتُكَ
يَسْلُبُنِي بَقَايَا اِتِّزَان
كَانَ كُلُّ زَادِي
وَهَجَرَنِي مَعَكَ
***
أَيَّهَا الأزلي
أَيَا يَقِينِي الْيَتِيمُ
كَحُزْنِ نَبِيِّ..
تَرَيُّثٌ..
فَأَنَا الْعَاشِقَةُ الْمَسْبُوكَةُ
مِنْ ضِلْعِكَ الْمُشْتَعِل!.

سبق النشر في مجلة الفصول الأربعة العدد (122) 2019

تعليقات