القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر المنشورات [LastPost]

خبر سار : عودة فسانيا الورقية للصدور

خبر سار : عودة فسانيا الورقية للصدور
 

تقرير : سالم أبوظهير

عادت فسانيا

قالت الكاتبة الصحفية سليمة بن نزهة رئيسة تحرير صحيفة فسانيا الليبية التي تصدر من سبها ، أن صحيفة فسانيا تعاود الصدور بالنسخة الورقية المطبوعة ، وذلك بعد توقفها (إجباريا )عن الصدور لأكثر من عام ونصف العام لتعود الصحيفة مطبوعة على الورق بحسب مانشرته رئيسة تحرير صحيفة فسانيا على صفحتها الرسمية بموقع الفيسبوك.

شكر وامتنان

ولم تنس رئيسة تحرير صحيفة فسانيا ، وهى تنشر خبر الإحتفاء بعودة صحيفتها للصدور ، أن تتقدم بأسمها ونيابة عن أسرة تحرير فسانيا ، وفريق فسانيا كله ، بكل الامتنان للصامدين في فسانيا (حسب تعبيرها ) ، ولكل المساندين والأصدقاء الذين دعموا الصحيفة ، بلا معرفة بتواصلهم الدائم وكلماتهم التشجيعية وانتظارهم عودة نسختها الورقية للصدور.

كما شكرت سليمة بن نزهة الهيئة العامة للصحافة ، ، ومطبعة دار النور ببنغازي التي تحملت وطبعت فسانيا لسنوات طويلة .

عدد صحيفة فسانيا الورقي الذي حمل رقم (351 ) بتاريخ يوم الأثنين 6 سبتمبر 2021 م ، حمل معه لمنجزيه وللقراء تباشير الحياة الملئية التفاؤل، وسيكون حافزاً قوية لتدور تروس الثقافة والعلم والابداع ، وتنشر النور والأمل في الجنوب الصابر المكلوم وفي عموم الوطن.

محتويات العدد (351 )

جاء عدد صحيفة فسانيا الذي سيكون في المكتبات في طرابلس وبنغازي ، بعنوان رئيسي متفائل ( فرسان السلام بفزان ..انجاز يفرح القلب ويسر الخاطر ) مع أفتتاحية عنوانها (من لم يقتله الوباء قتلته العقارب) تبحث في هم المواطن في الجنوب الليبي الذي يفتك به وباء الكورونا ،ويموت بسم العقارب ، في غياب تام لمؤسسات الدولة التي عجزت عن توفير مصل للسم ،ناهيك عن عجزها توفير لقاح لتقاوم الكورونا.

ومع افتتاحية الصفحة الأولى للصحيفة، برزت ثلاثة عناوين أخبار مهمة وهي :-

  1. سكان سبها يستنكرون أحداث المطار الدولي
  2. الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر يزور سبها
  3. دورة تدريبية في اشاسيات ومهارات الكتابة الصحفية في سرت .
كما جاء بالصفحة الأولى فهرسا موجزا لمحتويات العدد (351 ) للصحيفة ومنها :-

  • مقال في الصفحة الثالثة عنوانه دعونا نحتفل بإسرائيل
  • أستطلاع في الصفحة الثامنة عن التعليم الكوروني
  • وفي الصفحة الثالثة عشر تناول العدد قضية زواج القاصرات

في الصفحة الأخيرة للعدد (351 ) لصحيفة فسانيا مقالً لعتمان البوسيفي عنوانه (الحلم كهرباء) ، مع عدد من المنوعات والاغبار العلمية المتفرقة .

تحية من صحيفة المنظار

فرحة وتحية من صحيفة المنظار للجنود الرائعين في كتيبة فسانيا المدججة بأسلحة العلم والامل والنور والصبر والتحدي ، فسانيا تاج الجنوب الليبي ولسانه المعبر وايقونة الوطن .. أهلا بك

تعليقات